كن جادا في النجاح

هل لديك صورة واضحة عن ما يعنيه النجاح في الواقع بالنسبة لك وهل أنت جاد وملتزم في تحقيق هذا النجاح؟ هل أنت مصمم على مواصلة ترك الأمر على سياقها؟ أم هل أنت ملتزم ببناء خطة لمستقبلك، حيث يمكنك الاحتفاظ بسجل لتقدمك، والدروس التي تتعلمها، ولديك نظام لتسجيل أي أفكار جديدة كبيرة قد تطرأ لك؟ وأعتقد أنه إذا كنت جادا حقا في نجاح مستقبلك، حيث لديك رغبات لتصبح غنيا وصحيا وقويا، مؤثرا، مثقفا وفردا فريدا لا ينسى، الذي سيترك إرثا، إذا يجب أن يكون لديك نظام لتتبع تقدمك اليومي  بوعي، وجميع الأشياء التي يجب أن تكون ممتنا لها، وتسجيل نجاحاتك والدروس التي تعلمتها من التحديات الخاصة بك، ووسيلة لتسجيل كل الأفكار العظيمة التي قد تأتي لك.

هناك العديد من الخيارات المختلفة، والتي يمكن استخدامها لتفعل كل هذه الأشياء.

الحفاظ على سجل يومي

السجل اليومي هو كتاب أو سلسلة من الكتب تقوم بتسجيل جميع الجوانب الهامة من حياتك. عن طريق الحفاظ على السجل اليومي ستكون مضطرا لاستثمار الوقت كل يوم للتفكير في كل الأشياء التي تهمك في حياتك. وهذا النشاط اليومي سيساعدك على تتبع التقدم المحرز الخاص بك، قم بتسجيل انتصاراتك وتدوين خبراتك، وركز على جميع الأشياء التي يجب أن تكون ممتنا لها ودع مكانا لتخزين واستدعاء بسهولة أي أفكار جديدة قد تكون لديك.

حفظ سجل يومي هو وسيلة رائعة حقا لتسجيل جميع الأشياء الهامة التي تحدث في حياتك. ومع ذلك فإنه ليس دائما أسهل نظام للتذكير والاستفادة من كل منهم. وهذا هو السبب في أن أوصي بأن تقوم بتكملة سجلك اليومي بما يلي:

  • مخطط مطبوع أو إلكتروني، لتتبع التقدم المحرز اليومي وأسبوعي وشهري وفصلي في مقابل أهدافك.
  • لوحة انجازات، لتسجيل كل الانتصارات. وهي أداة مهمة حقا، وسوف تساعدك على رؤية تقدمك، ومكافأة نفسك، وستكون بمثابة الإلهام خلال تلك الأوقات الصعبة التي  تشعر فيها وكأنك لم تقم بأي تقدم على الإطلاق.
  • لوحة العرفان، يساعدك على تسجيل كل الأشياء الرائعة لديك في حياتك. هذا التمثيل التصويري يعطيك شيئا إيجابيا للتركيز عليه كل يوم. وهذه الصورة الإيجابية تساعدك على الاستمرار في التركيز ومساعدتك في الحصول على السلوك الإيجابي.
  • خريطة الأفكار، حيث يمكنك تسجيل جميع الأفكار. وهذه سوف تساعدك على وضع أفكارك في مكان واحد، حيث يمكنك جدولة الوقت مرة واحدة في الاسبوع لاستكشاف كل منها، ومعرفة ما إذا كان هناك أي فرص مخبأة داخل أي من الأفكار الفردية أو مزيج منها.

تذكر أن سجلك اليومي الخاص وجميع أدوات الدعم من حوله كما وصفتها أعلاه، سوف تخدمك أولا كسجل لما حدث، وثانيا فإنه سيكون لديك أداة تذكيرية يومية حول ما عليك القيام به كل يوم، لتحقيق النجاح الذي ترغب فيه. عند استخدام هذه الأدوات باستمرار، فإنك تبقى متحمسا، لديك ما يدفعك ومتلهفا لتحقيق النجاح في المستقبل، وسوف تصبح بعد ذلك – على نحو فعال – لبنات البناء، التي سوف تدعمك في بناء عادة النجاح وتعيش حياة منتجة وناجحة.

وبالطبع إن هذا سوف يستغرق الكثير من العمل، ولكن الفوائد التي سوف تتمتع بها كنتيجة لبناء عادة النجاح هذه، ستجعل كل ذلك الجهد والعمل مستحقاً. حياتك سوف تتغير بنحو فعال، وسوف تتطور إلى الشخص المنجز الذي أنت عليه أصلاً.

المصدر: Should you be Serious about Success

http://www.selfgrowth.com/articles/should-you-be-serious-about-success

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *