مذكرة “الرؤية” .. ما هي؟

by

هل سبق لك أن شعرت بالعجز تماما عن القيام بأن تطور أو تقدم ملموس في إنجاز أي عمل؟ إليك طريقة ممتعة وخلاقة للتخلص من هذا الشعور بالعجز من خلال إنشاء مذكرة “الرؤية“.

ما هي مذكرة “الرؤية“؟ إنها تشبه الى حد بعيد لوحة الرؤية، ولكن بدلا من إنشاء ملصقة واحدة كبيرة على متن لوحة كبيرة في محاولة لعرض حياتك كلها، فأنت تركز على فكرة واحدة في كل صفحة، لذلك يمكنك أن تبحث من خلال الصفحات التي قمت بإنشائها لترى كل أحلامك، على شكل كتيب.

بإمكانك أيضا استخدام مجموعة من بطاقات الفهرسة بدلا من مذكرة “الرؤية“، وهذه تناسب لحفظها بسهولة في أي محفظة لسهولة التنظيم . ولكن يفضل استخدام مذكرة صغيرة ذات تغليف حلزوني.

في كل صفحة، قم بلصق صور من المجلات والكلمات لتمثيل شيء واحد مما تريد أن تحققه. قد يكون هذا الشيء حالة ذهنية مثل التفاؤل، أو ربما شيء مادي مثل الانتقال إلى مدينة جديدة. نحن نريد أن نضمن شيء واحد فقط في كل صفحة.

في كل يوم، قم بعمل هذا التمرين في صفحة جديدة من مذكرة “الرؤية” الخاصة بك، داعيا الى طرح فكرة جديدة من خيالك. يمكنك استخدام هذا التمرين لجميع أهدافك بغض النظر عن نوعها. وهذا التمرين مفيد جداً خصوصا إذا كنت تحاول الاتصال مع قيمك في الحياة، لأن الأشياء التي تركز على وضعها في هذه الصفحات هي بطبيعة الحال الأشياء التي تكون ذات مغزى أو أهمية لك.

يمكنك أيضا استخدام مذكرة “الرؤية” الخاصة بك للحصول على فكرة واضحة حول كيفية تحقق هدف ما تريده. لتفكر قليلا، إذا كان لديك هدف معين لا يتم تحقيقه، أليس من الممكن أن يكون الحل غير واضح ؟ لذا، فإنه يمكنك استخدام هذه التقنية للعمل على تحقيق أهدافك والخروج من معضلة سببت لك عجزاً.

قم بهذا كل يوم لمدة 30 يوما، وستجد أن رؤيتك لمستقبلك تصبح أكثر وضوحاً. وسيكون لديك كتيب عظيم – الذي هو من تأليفك – سيعمل كمرجع لك كلما كنت بحاجة الى بعض الإلهام.

ما هو الشيء الذي ترغب في تحقيقه ولكنك لا تزال غير متأكد من كيفية انجازه، قم بطرح الأفكار، ثم إبدا في إنشاء مذكرة “الرؤية” .