لم الحاجة إلى ميزانية شخصية

by

بالنسبة للأغلبية منا، يعتبر المال مورد محدود. ويجب على كل واحد منا أن يختار كيفية استخدام هذه الأموال. فإن اتخاذ القرارات الحكيمة المالية ليس سهلا. ما هو قرار حكيم لعائلة قد يكون وبالا على عائلة أخرى. يوما بعد يوم، ننفق المال على مواد ضرورية أساسية، وكذلك ننفق على مواد أخرى غير أساسية أو بالأحرى هي في بعض الأحيان مجرد كماليات. وهناك بعض النفقات تقع في المنطقة المشوشة (الرمادية.) على سبيل المثال، نحن جميعا بحاجة لتناول الطعام، ولكن هل نحن بحاجة إلى تناول الغداء في أحد المطاعم كل يوم؟ بجانب حاجتنا إلى استخدام المال، فإن كل واحد منا يملك الخيار في بناء مستقبل مالي متين، وذلك باستخدام بعض من المال لدينا في التوفير والاستثمار وبناء الأصول. أفضل وسيلة لبناء مستقبل مالي متين وبناء ثروة في الواقع هو أن تكون هناك لديك خطة محكمة. ولا يمكنك الحصول على خطة بدون وضع خطة الميزانية الشخصية.

أهمية وجود الميزانية الشخصية
إن الخطوة الأولى التي يمكن اتخاذها لتحسين صحتك المالية هي تطوير الميزانية الشخصية الخاصة بك. ميزانيتك سوف تساعدك على معرفة ما تستطيع شراءه، ومعرفة أين تذهب أموالك، ووضع أهداف للإنفاق مناسبة والتخطيط  لمستقبل مالي متين. كما أن وجود ميزانية تدار بشكل جيد تساعدك على خفض الديون الخاصة بك وتجنبك الوقوع في مشاكل مالية أكبر. كثير من الناس ممن ليس لديهم ميزانية مالية شخصية لا يدركون السرعة والسهولة التي ينفقون أموالهم فيها. قد يكلفك اللاتيه 3$ ، ولكن شراء واحد كل يوم يجعل التكلفة تزيد على 1000 دولار سنويا. إذا كان لديك مستوى دخل يدعم النفقات الخاصة بك، فقم بالحصول على جميع اللاتيه الذي تريد، ولكن إذا كنت مديونا أو غارقا فيه ولا تعرف أين تذهب أموالك كل شهر، فقد حان الوقت لعمل التمارين المالية.

يساعد اتخاذ ميزانية على فهم الكيفية التي تنفق بها أموالك. إنها تجبرك على تحليل نفقاتك الشهرية إلى فئات معينة (مثل السكن والغذاء والنقل والملابس والترفيه ، الخ) ويمكن أن تساعدك على تحديد أهداف ملائمة للتدفقات النقدية الخاصة بك. كما أن الميزانية تساعدك أيضا على تحديد المجالات التي يمكن فيها خفض الإنفاق، حتى تتمكن من خفض الديون واستخدام المال بأكبر قدر من الفعالية.

ميزانيتك هي خطتك المالية ؛ تقوم بوضع حدود لكمية الأموال التي ستنفق على كل فئة من النفقات في شهر معين. وضع الحدود تبقيك مسؤولا عن مدى ما يمكنك أن تنفق على كل فئة كما يمكن أن تمنعك من الإنفاق المفرط. متى ما وضعت ميزانية، يجب أن تواصل تحديثها بشكل منتظم. فمثلا لا تكفي زيارة واحدة إلى صالة الألعاب الرياضية لتجعلكم أكثر رشاقة. إنها قليلا مثل اتباع نظام غذائي، أنت لا تقرر فقط انقاص وزنك، بل تقوم بوضع خطة، ثم التشبث بها.

استخدام ميزانيتك للتخطيط لمستقبلك. عندما تستخدم بشكل صحيح، فإنها سوف تساعدك على الإنفاق بحكمة، وتحقيق أهدافك المالية، مثل تخفيض أو التخلص من الديون، والادخار لعمليات الشراء الكبيرة، دفع رسوم التعليم الجامعي، بدء عمل تجاري ، أو بناء صندوق التقاعد. ويمكن لميزانية قوية أيضا أن تقوم بتوفير راحة البال، حيث ستشعر (وستكون في) بالسيطرة على قدرك المالي.

المصدر: Using a Personal Budget Guide بتصرف