كيف تنمى الحافز الداخلي في طفلك How To Improve Motivation In Children

by

يمكن أن يكون هناك الكثير من الأسباب التي تجعل الطفل يفتقر إلى الحافز. قد يكون خائفا من الفشل، وقد لا يتمتع بالمهمة التي بين يديه أو قد يشعر بأنها غير ذات صلة، وقد يشكل تفكيره السلبي عقبة، و قد تكون عملية تحديد الأهداف قد طغت عليه. وفيما يلي بعض الاستراتيجيات التي تعالج هذه القضايا المختلفة، وتساعدك على تحفيز طفلك على مواصلة السعي لتحقيق أهدافه ورغباته.

ساعد طفلك في البحث عن شغفه

إذا كان يبدو عليه حب الموسيقى، فاحصل له على آلة موسيقية يرغب فيها، ثم قم بتشجيعه لكسب المال ليدفع مقابل دروس في العزف. وإذا كان لديه ميل نحو قراءة الكتب، فاصطحبه إلى مكتبة ودعه يختار بعضا من الكتب التي تهمه. فليس هنالك تحفيز بقوة الرغبة. ولا يمكن تصنيع الرغبة، بل لا بد من استكشافها. لذا شجع طفلك على استكشاف ما يهمه.

علم طفلك كيفية حل المشاكل

ساعد الأطفال على التكيف مع التغيرات والعقبات التي في طريقها. ربما قرر طفلك أنه يريد أن يتعلم العزف على آلة موسيقية، ولكن لا يمكنه تحمل نفقات الدروس. اسأله إذا كانت هناك طريقة يمكنه بواسطتها كسب المال لدفع تكاليف الدروس. ربما يستطيع عمل أي شيء في البيت لقاء مبلغ من المال؟ أو ربما هناك وظيفة أخرى يستطيع أن يحصل عليها خلال الصيف. قد يكون الدافع وراء الحصول على وظيفة هو ليتمكن من متابعة شغفه. إذا استطعت أن تربط الأشياء مثل الأداء الجيد في المدرسة بمتابعة شغفه، فسوف يصبح طفلك مدفوعا بشدة للقيام بعمل جيد. سيتعلم طفلك أنه في بعض الأحيان عليه أن يفعل الأشياء التي لا يحب ولا سيما من أجل أن يفعل ما يريد في وقت لاحق.

كلم طفلك عن الخوف من الفشل

إذا كان طفلك يرفض أخذ المجازفة في أي شيء، أو يرفض استكشاف أشياء جديدة، قد يكون لأن لديه خوف واضح من الفشل. تحدث إلى الطفل القلق عن خوفه من الفشل. بعض الأطفال يشعرون بأنه ليس هناك مجال للفشل لأنهم يشعرون بأنهم إذا فشلوا فسيفقدون الاحترام أو المكانة الاجتماعية أو الحب. ويجري الخلط بين الإنجاز والقيمة الكامنة للشخص. دعه يعرف انه محبوب بغض النظر عن قيمة انجازاته. أكد على قيمة الاستكشاف وأهميته، وأن نقطة النهاية ليست بذات الأهمية.

ساعد في وضع الأهداف

ساعد طفلك على وضع أهداف لتحقيق ما يريد. شجعه على التفكير في أن الأهداف هي دلائل إرشادية. علم طفلك كيفية تجزئة الهدف الأسمى إلى أهداف أصغر قابلة للانجاز لتشجيع على التقدم على طول الطريق

انتبه للتفكير السلبي

التفكير السلبي يقتل الحافز والمبادرة. لكي تستطيع التعرف على الفور على التفكير السلبي، يجب عليك الانتباه والاستماع لمثل هذه الكلمات دائما ، لا أحد، أبدا، والجميع. كمثال على ذلك: “لن يحبني أحد أبدا” (لماذا يأخذ زمام المبادرة لكسب الأصدقاء بعد ذلك؟) أو “أنا دائما أفشل في اختبارات الرياضيات” (لماذا أحاول إذاً؟). قم بمناقشة طفلك لتوضح له كيف أن مثل هذه التعبيرات التشاؤمية غير صحيحة. علمه على إعادة صياغة تفكيره في ضوء أكثر دقة وإيجابية