سافر بأرخص التكاليف

by

واحدة من الأكثر الأعذار شيوعاً لعدم السفر هو عدم وجود ما يكفي من المال. ولكن بينما يمكن للترحال أن يكون هواية باهضة الثمن، إلا أن المسافرين المبدعين يمكنهم العثور على الكثير من الطرق غير المكلفة لرؤية العالم.

إذا كنت تريد التمسك بميزانيتك وفي نفس الوقت تعمل على إرضاء حبك للسفر، فحاول إعادة النظر في أسلوب السفر الخاص بك. ليس بالضرورة كون رحلة ما أقل تكلفة مما أنت متعود عليه، فإنك لن تحظى على تجربة فريدة. أنت ستحصل على تجربة ولكنها مختلفة عن السابق. حاول أن تبادر بتجربة بعض طرق السفر منخفضة التكاليف، مثل استئجار شقق وفلل مخصصة للعطلات، أو أخذ رحلة ليوم واحد فقط. ستقوم بتوفير المال عن طريق اختيار طرق أقل تكلفة للسفر، والجزء الأفضل فيها أنك قد تكتشف طريقة مفضلة جديدة للسفر.

سافر في أوقات غير مواسم السفر. في حين تقدم صفقات الموسم أسعارا رائعة إلى الوجهات السياحية، إلا أن السفر في المواسم البطيئة تكون مناسبة جدا لتوفير بعض المال رغم كون الطقس أقل من المرغوب فيه. صحيح أن في العديد من الوجهات (مثل أيرلندا واليونان)، تغلق بعض المطاعم والأماكن السياحية والفنادق خلال الموسم السياحي المنخفض، ولكن هذا لا يعني أنه لا يمكنك التخطيط لعطلة رائعة في هذا الوقت من السنة.

خطط مسبقا لرحلتك للحصول على الاستفادة القصوى من رحلات الموسم المنخفض. قم بشراء دليل جيد أوقم بالبحث بالانترنت عن كل مكان تريد زيارته قبل الوقت للتأكد من أنه سيكون مفتوحاً. حصن نفسك من ناحية الجو باللباس المناسب، لا سيما إذا كان عليك التعامل مع درجات الحرارة شديدة البرودة. ركز على النواحي الإيجابية، فقد تكون باريس باردة في تشرين الثاني/نوفمبر، ولكنك في المقابل لن تضطر إلى التعامل مع طابور انتظار أبدي عندما تنوي زيارة برج إيفل. وفي الربيع يكون موسم الطين في نيو انغلاند، وعندها تبدأ معظم منتجعات التزلج على الجليد بالاغلاق، ولكن لا يزال بامكانك التجول في المدن والقرى الساحرة والاستمتاع بألذ المأكولات البحرية لديهم. متى ما تعودت على خطوط أقصر وأسعار أرخص، لا تتفاجأ إذا شعرت بالحاجة إلى الخروج نهائياً من أسلوب السفر الباهظ السابق والتحويل إلى رحلات المواسم المنخفضة.