زيادة الإبداع في خطوتين

by

لزيادة الإبداع لديك، أنت بحاجة لأن تقوم بشيئين. أولاً تحتاج إلى تشجيع ذلك. الإبداع. وثانيا، أنت تريد أن تدرب دماغك على العملية. ابدأ الآن في العمل على كلا الشيئين ، وسوف تختبر زيادة الإبداع اليوم.

إن تشجيع الإبداع قد يقوم بزيادته. وهذا ينطبق على معظم الأشياء التي ترغب في زيادتها في حياتك. أن التشجيع يعمل المعجزات. ولكن كيف يمكن للمرء تشجيع الإبداع؟

أولاً، من خلال مراقبته وتدوين الملاحظات. إن عقلك الباطن يميل إلى أن يزودك بما تركز انتباهك عليه. إذا تجاهلت الجوانب الابتكارية في حياتك، فكأنك تخبر عقلك الباطن بأنها غير مهمة. إذا كنت تلاحظ على وعي متى ما كنت مبتكرا، وتنقب عن فرص لتكون خلاقاً، فإن عقلك الباطن سوف يبدأ بتغذية أفكار ابتكارية إضافية لعقلك الواعي. نقب حولك عن أمور إبداعية وستتجلى لك من حيث لا تحتسب.

طريقة أخرى لتشجيع وزيادة الإبداع، هو أن تقوم بتدوين أفكارك باستمرار. احتفظ بدفتر يوميات. إذا فعلت هذا في كثير من الأحيان، ستلاحظ بأنك تبدأ في كثير من الأحيان بملاحظة وجود أمفاهيم أكثر لحظة البدء في الكتابة. وبالتالي ما يسمى عادة فكرة قد تكون منسية، فعن طريق تدوينها، سوف تضعه في الاعتبار، ويقوم عقلك الباطن بالعمل عليها، وبالتالي فإنها من الممكن أن تتحول إلى شيء خلاق جداً.

يمكنك أن تكون قادراً على زيادة تشجيع الإبداع بشكل أكبر في نفسك من خلال ممارسة المفاهيم الابنكارية. إذا كنت من محبي الرسم أو الكتابة، على سبيل المثال، فحاول شيئا جديداً. حتى سلوك طريقاً مختلفاً تماماً أثناء القيادة للعمل لمعرفة ما إذا كان الطريق أسرع يساعد على تشجيع الإبداع. والغرض من ذلك هو جعل الدماغ يعمل خارج أنماطه العادية.

ببساطة، مجرد تغيير المحيط قد يكون له الأثر في تشجيع الإبداع. إذا كنت ترغب في الحصول على الكثير من الإبداع في حياتك الحميمية، فقم بتسلق الجبال مع شريك حياتك. إذا كنت تكتب، فاسعي للجلوس على السطح للكتابة. إذا كنت ترغب في الحصول على أفكار جديدة لقطاع الأعمال الخاص بك، فقم باتخاذ دفتر ملاحظاتك واذهب إلى الحديقة واجلس عند بركة البط. يمكن لتغير البيئة أن تشجع عقلك على التفكير خارج نطاقه الاعتيادي.

التدرب على الإبداع

إذا كنت ترغب في زيادة كبيرة في الإبداع، فقم بتطوير عادات فنية للعقل. قم بمشاهدة أي كوميدي وسترى بأنه قد درب عقله للبحث عن “زاوية مختلفة تماما” عن الأشياء اليومية. عليك تدريب عقلك في محاولة لتفعل الشيء نفسه.

قم بتحدي الافتراضات، كمثال على ذلك، حتى تصبح عادة. تبحث عن طرق لحث الزبائن على دخول متجرك؟ قف واسأل نفسك: “هل أنا حقا في حاجة إلى الكثير من الزبائن؟” السؤال يقترح حلولا مبتكرة أخرى، مثل العثور على السبل لكسب المزيد من المال من العملاء الحاليين، أو سبل لخفض النفقات. وقد تؤدي هذه إلى أفكار أكثر ربحية. تحد الافتراضات لتزيد من الإبداع في حلولك.

بينما أنت تقود سياراتك إلى العمل، حاول أن تختار عشوائياً أي شيء من حولك، واسأل كيف يمكن لهذا أن يكون له أي صلة بأية مشكلة تعمل عليها. فمن الممكن لرؤية طائرة هليكوبتر تطير فوق رؤوسنا أن تجعلنا نفكر بطريقة لتعقب السيارات حيث تذهب عند استعمال أصدقائك لها. ورؤية شجرة النخيل قد تكون سبباً في تصميم العلامة التجارية الجديدة لمظلات الفناء.

إن التقنيات أعلاه تعرف بـ “تحدي الافتراضات” و “العرض العشوائي“، و هي اثنان من الأساليب الابداعية الكلاسيكية. وهناك العشرات غيرها. قم بتدريب الدماغ ليتعود على استخدام هذه الأساليب، مع تقديم القليل من التشجيع، وسيمكنك حقاً من أن تزيد من قدرتك على الإبداع.

المصدر: Increase Creativity In 2 Steps  بتصرف
http://www.articlesnatch.com/Article/Increase-Creativity-In-2-Steps/2171148