السبع العظام.. في إدارة الجودة

by

في عالم إدارة الجودة توجد سبعة تقنيات أساسية لتحليل وتقييم المقاييس استخدمت لعقود وما تزال تستخدم في السعي لتحقيق الجودة. وقد أدى استخدام هذه التقنيات في المنظمات لأن تخطو خطوات كبيرة في كفاءة إدارة الجودة وتسليم هذه الجودة إلى العميل.
هذه التقنيات السبعة هي كما يلي :

مخطط السبب والتأثير (مخطط إيشيكاوا) Cause and Effect Diagram: يقوم هذا المخطط بتقسيم الأسباب المحتملة لأية تغيرات في المواصفات إلى ستة مجالات مختلفة، هي:

  • العنصر البشري People،
  • الأساليب وطرق التنفيذ Methods،
  • معدات وآلات Machines،
  • مواد Materials،
  • والقياسات Measurements،
  • والبيئة Environment

وهذه المجالات يمكن تقسيمها إلى مكونات فرعية أصغر. والفكرة الأساسية من هذا المخطط هي ربط هذه المجالات بالعملية الإنتاجية من أجل تقييم ومعرفة أي مجال (أو مجال فرعي) يمكن أن يكون سبب المشاكل. ويمكن استخدام هذا المخطط كفعل استباقي لتقييم العملية الإنتاجية بحثا عن المشاكل قبل وقوعها أو كرد فعل للتركيز على مشكلة بمجرد ظهورها.

قوائم التأكد  check Sheet : هي وثيقة بسيطة تستخدم لجمع البيانات في الموقع المراد دراسته. وهذه الوثيقة عادة ما تكون نموذجا فارغا تم تصميمه لتسجيل البيانات بسرعة وسهولة، وفعالية. وهذه البيانات يمكن أن تكون كمية أو نوعية. أحيانا إذا كانت المعلومات كمية، فإن الوثيقة تسمى وثيقة كميات. هناك 5 أنواع أساسية من وثائق البيانات:

  • التصنيف Classification،
  • الموقع Location،
  • والتردد Frequency،
  • قياس الأبعاد (Measurement Scale)،
  • قائمة الفحص (Check List).

 

خرائط التحكم Control Charts : هي عبارة عن مخطط يبين إحصائية ما ويتكون من نقاط تمثل المعدل (Mean) والانحراف المعياري (standard deviation) والحدود العليا والدنيا. إذا كان تحليل الرسم البياني يشير إلى أن هذه العملية هي حاليا تحت السيطرة، فإنه يمكن استخدام البيانات في عملية التنبؤ بالأداء المستقبلي لهذه العملية. وإذا كان الرسم البياني يشير إلى أن العملية التي يجري رصدها ليست تحت السيطرة، فإنه بالإمكان استخدام تحليل الرسم البياني للمساعدة في تحديد مصادر الاختلاف، ومن ثم يمكن القضاء عليها وإعادة العملية تحت السيطرة مرة أخرى.

 

المدرج التكراري Histogram: يتكون المدرج التكراري من جداول الترددات، موضحة كمستطيلات متجاورة، حسب فترات زمنية منفصلة (Bins) ، مع مساحة مساوية لتردد كل من الفئات في الفترة. يستخدم المدرج التكراري لتوضيح كثافة البيانات، وغالبا لتقدير كثافة : تقدير دالة الكثافة الاحتمالية للمتغير الأساسي. يقدم المدرج التكراري فكرة عن المشكلة (أو مشكلة محتملة) التي قد تكون ذات صلة بالبيانات محل الدراسة.

 

مخطط باريتو : يتكون مخطط باريتو من أعمدة ومنحنى خطي، حيث يتم تمثيل القيم الفردية في ترتيب تنازلي على شكل أعمدة، ويتم تمثيل المجموع التراكمي  بخط منحنى. والغرض من هذا المخطط باريتو هو تسليط الضوء على أهم عضو ضمن مجموعة (الكبيرة عادة) من  العوامل. في مراقبة الجودة، يمثل مخطط باريتو في كثير من الأحيان المصادر الأكثر شيوعا من العيوب، وأكثر نوع  حدوثا من الخلل، أو أكثر الأسباب شيوعا لشكاوى العملاء ، وهلم جرا.

 

خرائط التبعثر Scatter Diagram : رسم تخطيطي يستخدم مبعثر الديكارتي لعرض قيم لمتغيرين لمجموعة من البيانات. ويمكن ل خرائط التبعثر أن تشير إلى أنواع مختلفة من العلاقات المتبادلة بين المتغيرات. هذا الارتباط قد يكون طرديا (موجب) ، عكسي (سلبي) ، أو غير مترابطة. إذا كان نمط النقاط على المخطط يتحرك من أدنى اليسار إلى أعلى اليمين، فإن ذلك يقترح بوجود ارتباط إيجابي بين المتغيرات. أما إذا كان النمط  يتحرك من أعلى اليسار إلى أسفل اليمين ، فإنه يشير إلى وجود ارتباط سلبي. ويمكن رسم خط الاتجاه من أجل دراسة العلاقة بين المتغيرات.

 

التقسيم Stratification : يقوم التقسيم بفصل البيانات التي تم جمعها من مصادر متنوعة بحيث يمكننا من ملاحظة أية أنماط قد تكون موجودة. ويمكن تحليل هذه الأنماط للتركيز على السبب الجذري للمشكلة.